رسالة المؤسس

رسالة المؤسس

روحية برازافيل

jean yves ollivier

في حال شهدت السياسة معجزات، فقد اختبرت جنوب إفريقيا واحدة مع إطلاق سراح نيلسون مانديلا. انتهت العنصرية دون حمام دم، وكان شعب إفريقيا سيد مصيره، وقرر مستقبل بلاده دون تدخل خارجي. ما هو مفتاح هذا النجاح؟ كلمة واحدة بإختصار : "برازافيل"، أي مبادرة أفريقية تتضمن سلسلة من المفاوضات أسفرت إلى وضع اتفاقية سلام أنهت الصراعات في الجنوب الأفريقي ومهدت الطريق للمصالحة التي كرس لها مانديلا حياته .

كان لي شرف المشاركة في هذا الحدث المبني على الثقة والشجاعة السياسية، والتوفيق كشرط مسبق للحوار، وبالتأكيد السرية، وهي البديل الأمثل للسر القذر.

اليوم ، أحاول تمرير الشعلة. تعمل الجمعية التي أرأسها من أجل حماية البيئة من خلال الصندوق الأزرق لحوض الكونغو، من أجل تأمين صحة عامة أفضل من خلال مكافحة الأدوية المزورة والسلام والمصالحة على وجه السرعة في ليبيا.

يتمحور جل ما نقوم به حول أفريقيا التي تعد نقطة الإنطلاق والنهاية. كما ونعتمد بكل ما نقوم به على روحية برازافيل ومفادها "تجرأ على رؤية الصديق الاستثنائي الذي يكمن في عدوك ".

انضم إلينا! ادعمنا! "

مع أطيب التحيات،

جان إيف أوليفييه